وزير الصيد يتسبب في إقصاء مجموعته على مستوى الغايرة
السبت, 28 يوليو 2018 18:49

محمد محمود ولد سيديسبع وحدات عجاف و مندوبان لدى المؤتمر هي حصيلة ما توصلت إليه مجموعة أولا بولحية في الغايرة في مسلسل كان وزير الصيد هو بطله الاوحد.  

مرة أخرى يثبت وزير الصيد إخفاقه في تحقيق أي هدف على جميع المستويات السياسية خاصة على مستوى الغايرة.

 

في بداية تنصيب وحدات حزب الاتحاد من أجل الجمهورية على مستوى بلدية الغايرة حصد الوزير سبع وحدات و مندوبات و أساء إستخدامهما حيث أحتفظ بواحد لنفسه و الآخر لشقيقه .

 

  إذن كانت الحصيلة كالتالي :  الفرع : حصلت عليه مجموعة أولاد أعل أنتوفه فكان من نصيب السيد الشريف ولد محمد فال .

البلدية : حصلت عليها مجموعة أرماظين ؛ حيث تم ترشيح السيد الشيخ أحمد عبد الرحمن محفوظ .

 

النواب : كانا من نصيب مجموعة تجكانت من خلال ترشيح السيدين محمد عبد الرحمن ولد السالك و محمد الامين ولد أحمد دركل.

 

فاين مجموعة أولاد بولحيه من هذا العمل السياسي المقام به في الغايرة ...؟!

 

لم اقتصر نتائج أخطاء وزير الصيد على فقدان مجموعته لهذه المناصب كلها بل تجاوز الامر الى حد أنه أدى إلى خلق تفكك و تصدع و خلافات حادة داخل مجموعته بما في ذلك المقربين منه مع جماعات مجموعة تجكانت ؛ الامر الذي سيؤثر حتما على التعايش السلمي بين المجموعتين المتواجدتين في المنطقة ؛ و الذي كان يطبعها الاحترام و الود قبل دخول وزير الصيد في المعترك السياسي هناك.

 

فإلى متى سيظل وزير الصيد يروج لأخطائه السياسية القاتلة.

 

 

 

 

محمد محمود واد سيدي 

إعلان

اطلقوا سراح ولد المختار

   

خطاب رئيس الجمهورية في مدينة النعمةذ

تابعونا على فيسبوك


Face FanBox or LikeBox

استطلاع الرأي

ماهي رؤيتكم للحالة الاقتصادية في البلد ؟