بعد 57 سنة من الإستقلال موريتانيا أنتجت شعبا فقيرا ونظاما غنيا
الأحد, 05 نوفمبر 2017 13:14

نتيجة بحث الصور عن صور امن الفقر في موريتانيالم يكن هناك ما يشيرإلي الرفع من مستوي معيشة المواطن الموريتاني رغم عشرات العقود من الزمن,فمازال المواطن يعيش في بؤس وقهر وعبودية مادية وحقوقية وانسانية ,مازال العبيد مقيدين بسلاسل الجوع والجهل والتخلف والتهميش والحرمان من كل الحقوق والواجبات التي تترتب علي استفادتهم من التوظيف إلي من حم ربك,

 أن النظام يتحمل كل المسؤليات والعوائق من أجل خدمة المواطن البسيط  الذي يطمح إلي المساواة في الحقوق والواجبات حتي ينعم الجميع بالأمن والرخاء في وطني متئاخي ومنسجم ومتصالح مع ذاته داخل نسيجه الوطني,  عيب بعد 57سنة من الأستقلال نجد الشعب لا يشعر بأنه في حرية واستقلال وأنه صاحب حق، ورغم أن موريتانيا حباها الله بكل الثروات والنعم ولكن الفساد والرشوة وسوء التسيير أنهكها وأنتج شعبا فقيرا وحكومة غنية  نريد للشعب أن يستفيد من هذه الثروات وهذا الأمر بيدكم بأن تختاروا من يتحمل المسؤولية ويحل مشاكل الناس ونريد من البلديات أن تمنح لها الصلاحيات حتى تتحقق التنمية العادلة لأن كل المواطنين عندهم الحق في التنمية العادلة بكل كرامة وتوفير الحقوق”