تاريخ إمارة أولاد امبارك في الشرق الموريتاني.. (ق 11هـ/17م)
الجمعة, 26 سبتمبر 2014 13:54

تاريخ إمارة أولاد امبارك في الشرق الموريتاني..من علب الشوفَه الغافى فى أحضان باغنه على تخوم مالي حيث " كرص " إعلِ بوسروال " ولد أعمر ولد إعلِ إلى مدْ اللَّ وتادرت وأرقان إلى ربوع تمبدغه حيث حمحمة الخيل والليل إلى شمال النعمة حيث خَشْمْ إيدَارْ وعِكْلْ آوْكارْ وكَلبْ انكًادِ حيث كانت تنتصب خيمة الأمير خطري قامت إمارة اولاد امبارك.

تلك الإمارة الحسانية التى تأسست في بحر القرن الحادي عشر الهجري السابع عشر الميلادي والتى امتدت على الجزء الجنوبي الشرقي من المنتبذ القصي " منطقة الحوضين " إلى شمال مالي وقد خلدت أمراء ذوي بال وصيت كبير في الذاكرة الوطنية للمنتبذ القصي، ويرجع اليهم الفضل في تخليد الموسيقى العربية المحلية، وإمارتهم من أعظم إمارات المغافرة سخاء ونَجْدَة وعدلاً وفضلاً وقد انتهت إمارتهم تحت تأثير الحروب الداخلية والخارجية في أواسط القرن الثالث عشر الميلادي التاسع عشر الميلادي ، وهم من ذرية أعمر ول الفحفاح ول امبارك ول امحمد ول عُثمان بن مَغفر بن أودَيْ بن حَسّان بن عقيل بن معقل بن موسى بن هداج بن محمد بن جعفرالسيد الأمير بن ابراهيم الأعرابي بن محمد الرئيس بن علي الزينبي " نسبة للسيدة زينب أخت الحسن والحسين " بن عبد الله الجواد بن جعفر الطيار بن أبي طالب حسيبٌ نسيبٌ جعفريٌ مؤصّـل = سلالة آسادٍ وقائعهم غـُــر نمته قرومٌ من ذؤابة هاشــمٍ = بنو جعـفـر آباؤه وله الفخــر عظام أياديهم كرام فعالهم = بأسيافهم في مؤتة أحرز النصـر من أهم رئاسات أولاد امبارك رئاسة أولاد مُحُمْدْ اﮊناگِ بن بَنيوگْ بن أعمر بن الذيب بن أعمر بن الفحفاح بن امبارك بن محمد بن عثمان بن مغفر بن أودي بن حسان .واشتهرت فيهم أربع رئاساتٍ هي : - أهل هَنّونْ لِعْبَيْدِي بن مُحُمْدْ اﮊناگِ - أهل هنون بن بَهدل بن مُحُمْدْ اﮊناگِ. - أهل بو سَيْفْ بن مُحُمْدْ اﮊناگِ " فاتَ " – فُونْتِ . ومن مُحُمْدْ اﮊناگِ أبناؤه ، وهم : هنون لِعْبَيْدِي وأمه اعبيدية اسْمُها : فاطْـمَ بنت احـمـيد ، وبِها سُمِّيَ هنون لعبيدي ، وفيه البيت والعدد . ويقال لأولادهم سوى أهل هنون لعبيدي : فونتِ . وفي بَهدل منهم بيت أهل البقر ، وكان أعظم بيوت المغافرة سخاء ونَجْدَة وعدلاً وفضلاً ، لكن تلاشَى أمرُهُم اليوم بِموت أميرهم المختار بن أعمر بن اعلِ بن أعمر بن هنون بن بَهدل . ومن مُحُمْدْ اﮊناگِ : بو سيف ، ودخنان ، وبَهدَل ، وارشيد . ويقال لَهم : أولاد منت القصاص . و : اللب ، وسدوم . ويقال لَهم : أولاد أم النون . وهي بنت عَمِّه أوديكَ بن أعْمَرْ . ويقال لأولاد منت القصاص وأولاد أم النون : فاتَ انغل . وبيتُهُم في بو سيف بن مُحُمْدْ اﮊناگِ . " ومن بَهْدَل بن مُحُمدْ اﮊناگِ هنون بن بَهدل فهنون هو أول ملوك أهل بَهدل الذي وطّدَ لَهم الملك بأرض باغنة من بلاد السودان ، ثُم مَلَكَ بعدَهُ ابنه : أعمَر بن هنون بن بَهدل ، ثُمّ ابنه : اعْلِ بن أعمَر بن هنون بن بَهدل وهو " اعل بوسروال " ولد سنة 1757 ، كان أرفع ملوكهم ذِكْراً ، وأنفعهم للمسلمين ، وأطولَهم في الملك مدة ، وأكثرهم عددا وعدة ، نازعه عمه اعلي الشيخ فطرده إلى بلاد أهل ماصه من بنبارا حيث مات بعد حرب دامت سبع سنوات توفي سنة 1798 وتلاهُ ابنه : أعمَر بن اعْلِ بن أعمَر بن هنون بن بَهدل . ثُمَّ ابنُهُ : محمد آماش ، وهو أمير قومه يوم سِـيم ، وكان مُسرِفاً في الدماء وهو صاحب الكرص " ول أعمر ول اعْلِ دُومُولِ يَالْخَلاَّگ " تلاه أخوه اعْلِ بن أعمَر بن اعْلِ بن أعمَر المعروف ب " أمنج اظْحَ " وهو صاحب الكرص " ول أعمر ول اعل ماريت إل كيفُ " وكان مِن خيار ملوكهم " اخيار امبارك زاد سلطانو واشريفو" ، قتله أخوه هنون بن أعمَر بن اعْلِ وهو غير شقيق له فأمه ناصرية من أولاد اشبيشب قتله غدراً سنة 1827 فانتقم له خطري ول أعمَر ول اعل أخوه الشقيق وأمهما بنتُ امْحَمَّدْ من أهل حَـم ول هنون لعبيدي من أولاد العاليَه وخطري هو صاحب الكرص " ول أعمر ول اعل لادور في دين " حين انتقم لأخيهااعل بقتل هنون سنة 1829 . أسكِ مفكرْلِ = ذ الدهر الماهُ صونْ اغدر هنون اعل = واغدر خطرهنون وللتذكير فأبناء هنون العبيدي فرعان هم : أو لاد العالية و إخوتهم أولاد عيشه. فأبناء هنون لِـعْـبَـيْدِ من الـعـالْـيَه بنت امـحـمـد بن خُـونَ سليلة الأسرة الأميـرية لإيدَوعـيش - هُم : بوسيف ، وحَـمُّ ، ومَـمُّ ، وسيد ٱحـمَد . ويعرفون بأولاد العاليه " أولاد العاليه جاوْ " ، أمّا بنوه من أختها عَـيشّ بنت امـحـمـد بن خُـونَ فهم : عـثمان وأحـمد وبـكار . ويعرفون بأولاد عيشَّ . وفي بيت بوسيف بن هنون العبيدي رئاسة أولاد العالية وهم أخوال سلطان أهل بهدل خطري بن أعمر بن اعلى بن أعمر بن هَنُّونْ بن بَهْدَل الذى أسلفنا وهو " ول أعمر ول اعل لادوّر في دين وقد قتل فى " مدّ الله " سنة 1841 وهي حرب طاحنة بين بطون أولاد امبارك برئاسة فرعي هنون لعبيدي .