عروض اماراتية مغرية للدول المغاربية لدعم حفتر والمغرب يرفض وموريتانيا تتحفظ. وتونس تحذر

اثنين, 04/05/2020 - 15:44

ذكرت تقاريراعلامية موثوق بها أن محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي ،أتصل علي زعماء الدول المغاربية يطلب منهم دعم حفترمقابل شحنات من النفط الليبي واقامة مشاريع استثمارية في بلادهم .

ونقل موقع (الايام 24) المغربي عن ضابط مخابرات اماراتي “إن محمد بن زايد عرض على ملك المغرب النفط الليبي بسعر مغري وإرساء مشاريع للشركات المغربية”

وزعم الضابط الاماراتي في تغريدة على حسابه “بدون ظل” على توتير، ولي عهد الامارات عرض صفقة النفط “مقابل دعم المغرب للمشير خليفة حفتر، مبيناً أن ملك المغرب رفض العرض بشكل تام.كماعرض علي محمد ولد الشيخ الغزواني نفس العرض لكن هذا الأخير تحفظ علي العرض الإمارتي داعيا الي حل الأزمة الليبية عبر الحوار والجلوس علي طاولة المفاوضات.كماررفض العرض الريئس التونسي معتربرا أن الحل الوحيد هواتفاق اسخيرات المغربية ولابديل عنه.

ووقع فرقاء الازمة الليبية نهاية 205 اتفاق سياسيا بالصخيرات في المغرب، أناط السلطة السياسية في البلاد بالبرلمان المنتخب عام 2014 (سلطة تشريعية) والمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني (سلطة تنفيذية)، إلى جانب المجلس الأعلى للدولة (استشاري).

وشكلت الازمة الليبية احدى ملفات الازمة والبرودة في العلاقات بين الرباط وابو ظبي. وجدد المغرب الاسبوع الماضي، تمسكه باتفاق الصخيرات كاطار لحل الازمة الليبية، بعد اعلان الجنرال حفترانسحابه من الاتفاق..

عرض مدفوع