كاثدرائية نوتردام تحترق !!/ مهدي اشريف الإد ريسي 

أربعاء, 17/04/2019 - 22:18

الحمد لله يحترق ماسون !

كاثدرائية نوتردام -كاثدرائية السيدة العذراء- كاثدرائية أبرشية باريس. بدأ بناؤها عام ١١٦٠، واستغرق  ١٨٥ سنة، وكلف ملياري دولار. بُنيت على أنقاض أول كنيسة في باريس وهي بازيليك القديس استيفان، تكلم عنها الكاتب فيكتور هوجو في روايته أحدب نوتردام. المبنى ملك الدولة الفرنسية، ولكن الكنيسة الكاثوليكية هي المستفيدة ولها الحق الحصري في استخدامها لأغراض دينية، وتقوم الأبرشية -الأبرشية جزء من الأسقفية تخضع لسلطة أَسْقُفْ- بتمويل الكنيسة .

 الحريق سبب في انهيار السقف والبرج التاريخي بالكامل. نقول الحمدلله، وأنا كلي شماتة، والله

في الوجود وما هذا الحريق إلا من جنس عملهم هؤلاء الغرب الحاقدين. يحرقون مساجدنا بطائراتهم وصواريخهم،و ينهبون تراثنا، وما أقدم متحف لأقدم الحضارات ببعيد؛ إنه متحف بغداد الذي سرقوه ودمروه، كذلك تراثنا وآثارنا

 العر بية والإسلامية، وقد دمروا جزءاً من مدننا التاريخية وعبثوا بها. دمروها بالصواريخ ونهبوا الباقي، وما آثار تدمر

ببعيدة وقد وطنوا فيها جواسيسهم وعملاءهم الزنادقة المجرمين .

أنا شخصياً مسؤول عن توجهي الذي قد يعتبره البعض غير حضاري، أو إزدراء للأديان. نقول الحضارة سلوك وقيم قبل أن تكون مباني مطلية بالذهب والفضة. سلوكهم ماثل للعين كل دقيقة وقد قتلوا الأطفال والشيوخ والنساء، قتلوا الحياة والأمل،  ونضيف القول أن كنائسهم لا علاقة لها بما جاء به عيسى عليه السلام، ونخصص القول ونقول أن كنيسة نوتردام تأتي في المرتبة الثالثة في العالم تحت هيمنة الماسونية، والتي يستعملها الفاتيكان وروثشيلد لإستعمار الشعوب الفقيرة ونهب ثرواتها .

نقول الحمد لله كثيراً على ساعة نرى فيها القصاص الإلهي من هؤلاء المجرمين٠

سيتسابق كلاب العرب والإسلامويون بالإتصال وإرسال برقيات الأسف والحزن للفرنسيين والبابا !

اللعنة على مكرون وعلى باباهم فرنسيس ! اللعنة على من يواسيهم!

المجد لـ عبدالناصر ومعمر القذافي، وصدام، ولكل الخيرين

الصلاة على النبي محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم. قال تعالى:

 [إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا]

الشريف مهدى الإدريسي

عرض مدفوع