الشرطة الإسرائيلية ستفتح تحقيقا جنائيا ضد نتنياهو
الخميس, 05 يناير 2017 23:49

 نتنياهو سبق أن نفى التهم الموجهة له (الأوروبية)استجوبت الشرطة الإسرائيلية الخميس رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للمرة الثانية في إطار تحقيق للاشتباه في تلقيه "هدايا خلافا للقانون" من رجال أعمال، بينما رفضت الشرطة ومكتب نتنياهو التعليق على النبأ الذي نشرته وسائل إعلام محلية.

وذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة "يديعوت أحرونوت" أن المحققين وصلوا إلى مقر رئيس الوزراء في القدس لبدء جلسة التحقيق الثانية معه، وأنها ستكون "تحت طائلة التحذير" أيضا، وذلك بعد جلسة مشابهة استغرقت ثلاث ساعات مساء الاثنين الماضي. وقالت المتحدثة بلسان الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري الاثنين الماضي إن "الشرطة حققت مع رئيس الحكومة نتنياهو، وذلك تحت طائلة التحذير والشبهات في تلقي ما يبدو منفعة شخصية". ويعني مصطلح "التحقيق تحت طائلة التحذير" أنه حول شبهات فقط دون وجود دلائل مؤكدة، علما بأن نتنياهو نفى خلال جلسة التحقيق الأولى التهم الموجهة له. ويشرف المدعي العام للحكومة أفيخاي ماندلبليت على التحقيق الجنائي الذي سيحدد هل تلقى نتنياهو "هدايا خلافا للقانون"، حيث يرغم القانون الإسرائيلي أي وزير في الحكومة بما في ذلك رئيسها على الاستقالة إذا ما وجهت إليه رسميا تهمة فساد. ويشتبه في تلقي نتنياهو مبالغ مالية وهدايا غير قانونية تقدر قيمتها بعشرات آلاف الدولارات من رجال أعمال إسرائيليين وأجانب، على رأسهم رئيس المؤتمر اليهودي العالمي الملياردير الأميركي رونالد لاودر. المصدر : وكالات