أوباما: سياسة نتنياهو تمنع قيام دولة فلسطينية
الأربعاء, 11 يناير 2017 00:12

أوباما ونتنياهو أثناء اجتماع بالبيت الأبيض في نوفمبر/تشرين الثاني 2015 (رويترز)ندد الرئيس الأميركي باراك أوباما بسياسة الاستيطان الإسرائيلي، وأكد أنها تحول دون قيام دولة فلسطينية مستقلة. وقال أوباما في مقابلة بثتها الثلاثاء القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي منتقدا سياسة رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو بهذا الشأن "يقول بيبي إنه يؤمن بحل الدولتين،

ومع هذا فإن أفعاله تظهر دوما أنه إذا ما تعرض لضغوط للموافقة على المزيد من المستوطنات فإنه سيفعل هذا بغض النظر عما يقوله عن أهمية حل الدولتين". وأضاف أنه ووزير خارجيته جون كيري ناشدا نتنياهو بشكل شخصي "مرات لا تحصى" خلال السنوات الماضية كي يوقف التوسع الاستيطاني، لكنه تجاهل دعواتهما. كما قال الرئيس الأميركي إن الوقائع على الأرض تجعل من شبه المستحيل -أو على الأقل من الصعب جدا- إنشاء دولة فلسطينية متصلة الأراضي تمارس وظائفها. وتأتي تصريحات أوباما للقناة الإسرائيلية بعد أقل من أسبوعين من خطاب ألقاه كيري وأكد فيه أن حل الدولتين بات في خطر كبير بسبب التوسع الاستيطاني الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة. وألقى كيري خطابه بعد أسبوع من صدور قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2334 القاضي بعدم شرعية الاستيطان، وامتنعت الولايات المتحدة عن التصويت مما أتاح صدور القرار. وأثار القرار ثم خطاب كيري حملة إسرائيلية عنيفة من نتنياهو على إدارة أوباما، كما أن الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب أدان بدوره سياسة أوباما تجاه إسرائيل. في هذه الأثناء أعلنت الخارجية الأميركية الثلاثاء أن كيري سيشارك في مؤتمر حول عملية السلام في الشرق الأوسط الأحد القادم في باريس. وستشارك في المؤتمر سبعون دولة، وتعارضه حكومة نتنياهو بشدة.