بالفيديو/ عزيز: عودتي للبلد وتدخلي للنظام ليس حبا في السلطة ولكن ترسيخا للديمقراطية

جمعة, 20/12/2019 - 08:32

قال الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز ان تدخله في القضايا العالقة ومزاحمته للسلطة في النظام الحالي ليس حبا في السلطة ولكن خوفا على مستقبل الديمقراطية، مؤكدا ان طرح القضايا العالقة وفتح الملفات الشائكة انها لا تخيفه ولن تثنيه عن مسعاه.

وأضاف ولد عبد العزيز الذي كان يتحدث من خلال مؤتمر صحفي عقده البارحة في منزله في قلب العاصمة نواكشوط، أن تدخله للنظام كان من اجل ترسيخ الديمقراطية، مضيفا ان شخصنة القضايا هي التي ستعصف بالبلد وتعيده الى مربع الانقلابات وفق توصيفه.

 

و استغرب ولد عبد العزيز من إثارة أزمة بسبب بيان مقتضب عقب ترأسه لاجتماع لجنة الحزب ىلاحىكم بعيد رجوعه الى البلد، منوها انه هو ال1ي اسسه، ويحمل صفة المنتسب رقم واحد فيه.

ورأى ولد عبد العزيز أن اجتماع النواب ليشرعوا مرجعية الحزب للرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني غير قانوني، ولا يدخل في صلاحياتهم، مذكرا بأن النواب والمناديب تابعوهم على ذلك.

وفي ما يلي التصريح الكامل لمؤتمر ولد عبد العزيز الذي عقده في منزله بعدما رفضته الفنادق في نواكشوط.

عرض مدفوع