عاجل/ حقيقة القبض علي مصورمتهم فى قضية الفيديوهات المحرضة علي العنف والكراهية.

أربعاء, 22/01/2020 - 20:55

بعد القبض علي علي ولد عبد العزيز المتهم الريسئ بما مابات يعرف بالفيديوهات والتسجيلات المسيئة للريئس والوزير الأول ووزيرالداخلية والوزيرالسابق سيدي محمد ولد محم, وقد كشف التحقيق عن وجود أشخاص آخرين شاركو في الجريمة,

أوقفت مساء الأربعاء ، متهما آخر فى قضية التسجيلات الصوتية والفيديوهات المسيئة لرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني وشخصيات هامة أخري.

وحسب المصد أوقفت الشرطة عبدو ولد تاج الدين، الذى يعمل مصورا تلفزيونيا مع واحدة من القنوات التلفزيونية الخاصة.

توقيف ولد تاج الدين ، جاء على خلفية التسجيلات والفيديوهات المسيئة لرئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني وأركان نظام حكمه.

وكانت شرطة انواكشوط، أوقفت يوم الإثنين الماضي ، محمد عالي عبد العزيز ، المتهم الأول فى قضية تسجيلات الإساءة لشخصيات بارزة فى نظام الحكم الحالي.

وزارة الداخلية، اتهمت محمد عالي ، بأنه “استخدم نظاما معلوماتيا لإنتاج ونشر تسجيلات تتضمن القدح في النسب، والتحريض على العنصرية والكراهية”.

عرض مدفوع