امام مسجد عتيق بموريتانيا يحرم في خطبته دخول المدارس النظامية

اثنين, 11/06/2018 - 14:07

كتب المدون الموريتاني المصطفي ولد محمد المختار عبر حسابه علي فيسبوك تعليقا قال انه نص لخطبة الجمعة الماضية في جامع عدل بكرو العتيق اكد من خلالها الامام حرمة التعليم المدرسي في المراكز التعليمية الحديثة بحجة أن المدرسين فسقة ولا ينبغي للمسلمين ترك تربية أبنائهم على أيدي هؤلاء الأساتذة والمعلمين الفاسقين في نظره.

 

وأضاف وردني أن أحد زملائي في الدراسة المحظرية ألقى خطبة الجمعة الماضية في جامع عدل بكرو العتيق وخصصها لتكرار خطابه بحرمة التعليم المدرسي في المركز هذه المرة بحجة أن المدرسين فسقة ولا ينبغي للمسلمين ترك تربية أبنائهم على أيدي هؤلاء الأساتذة والمعلمين الفاسقين في نظره.

هذا الصديق العزيز كان في السنوات الماضية يكتفي بالتركيز خلال خطبه على الفساد الأخلاقي في جو المدرسة ويحث الآباء على منع أبنائهم وبناتهم من الدراسة النظامية بهذه الذريعة الوحيدة التي صرح لي بأنها تحرم شرعا الدراسة النظامية في حوار جمعنا قبل أقل من سنة، واليوم يتطور الأمر إلى تفسيق هؤلاء المربين والمدرسين، ولا أستبعد أن تتسارع الوتيرة نحو تكفيرهم وتكفير مريديهم وطلبتهم، ومن يسمحون لأبنائهم بها.

ومن هنا أكرر النصيحة لهذا الأخ العزيز أن يتقي الله تعالى في أبناء الملسمين وفي أعراض الأساتذة والمدرسين وصناع أجيالنا المستقبلية، إذ يكفيهم من التجهيل والدعشنة ظروف الفقر والعوز وغياب الرعاية الاجتماعية من صحة وتعليم...

وعلى جميع القوى الحية من أهالي المركز بشكل عام داخله وخارجه ـ وعلى رأسها السادة الفقهاء والنخبة المثقفة - ان تبين للناس خطل هذه القضية وغبش هذا الأمر وتدرك خطورة هذه القضية، وتعبر عن رفضها لهذه الخطاب الخطير، فماذا تنتظر بعد؟! هذا أسرع طريق إلى #_بوكوحرام".

تجدر الإشارة إلى الطواقم التدريسية في المركز قامت برفع شكوى إلى حاكم المقاطعة نتيجة لغياب حاكم المركز لقضاء إجازته في تطور للقضية لا نعرف مآله بعد.

عرض مدفوع