سقطت الاقنعة وتعرت الوجوه وبانت صفرة ملامح مديرقناة الموريتانية

ثلاثاء, 10/09/2019 - 20:01

عندما تسقط الاقنعة وتتعرى الوجوه المتلونه وتكشف حقائق خطيرة عن شخصيات هامة في الدولة حاولوالتسترعليها,بحجج واهية .حتي لا تنكشف حقيتهم المرة, فالحقيقة وبلا رتوش زائفة ، اذا تحدثوا كذبوا وإذا أؤتمنوا خانوا وإذا وعدوا أخلفوا. وإذا تنفسوا في الهواء لوثوه

جميعنا نعرف إن باطن الأرض غنى بأنواع من المعادن !!! في خصائصها يجد أنها تختلف اختلافًا واضحًا في طبيعتها وصفاتها.وميزاتها و تركيبها وأثمانها ، منها النفيس ، ومنها الرخيص .وكذلك أطباع البشر وأخلاقهم ، حتى وان مررنا ببعض المواقف فى حياتنا اليومية التى قد تبين لنا معادن الناس المحيطين بنا, لكن لا نعرف معنى كلمة "الناس معادن " إلا بعد أن نعيشها واقعا حقيقيا. فكاشفة المعادن هي اللحظات الحرجة جدا، وهي ظهورحقائق تعتم عليها صاحبها كثيرا,فقد توصلت وكالة "الاعلامي"إلي معلومات تؤكد أن مدير قناة الموريتانية يتواجد الأن في تركيا من اجل اجراء فحوصات الطبية من مرض خطير اكتشف فيه أخيرا, بينما قال أنه  يجري فحوصات طبية لزوجته.إلي متي نسير في هذه الدوامة من الخداع والتلفيق.

 

عرض مدفوع